نجحت رئاسة المملكة لـ”مجموعة العشرين” في إصدار مجموعة من القرارات التاريخية لتخفيف أعباء الديون عن الدول الأكثر فقرًا، في ظل تأثير تداعيات فيروس “كورونا المستجد” على الاقتصاد العالمي.

وكانت مبادرة “تعليق مدفوعات الديون للدول الأكثر فقرًا”، من أهم القرارات التاريخية التي اتخذتها مجموعة العشرين برئاسة المملكة العربية السعودية، حسبما ذكرت قناة “الإخبارية”.

ومن خلال هذه المبادرة، وجّهت المملكة الجهود الدولية لدعم الاستقرار والمتانة المالية؛ لتخفيف آثار الأزمة الاقتصادية الراهنة عن كاهل الدول، وضمان التدفقات المالية في الأسواق الناشئة لتحقيق التعافي الاقتصادي والعودة للحياة الطبيعية حول العالم.