أعلنت شركة أبناء عبدالله عبدالمحسن الخضري عن توقيع اتفاقية تسهيلات بنكية تعتمد نظام التمويل الإسلامي مع بنك أبوظبي التجاري بقيمة 225 مليون درهم إماراتي.

وتهدف التسهيلات الائتمانية لتوفير خطابات الضمان وخطابات الاعتماد وتمويل سلام وتمويل شراء بضائع بنظام المرابحة وتمويل إجارة، وذلك للوفاء بمتطلبات المشاريع الممولة.

وتشتمل التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل بنك أبوظبي التجاري على ما نسبته 78% كحدود تمويل لمشروعات محددة عند الطلب، وما نسبته 22% كحدود تمويل عامة.

وتبلغ مدة حدود تمويل إجارة 36 شهر. وسوف تنتهي هذه الاتفاقية بتاريخ 31 مارس 2016، تجدد لمدة أخرى يتم الاتفاق عليها، وقد أبرمت هذه الاتفاقية بضمان سند لأمر بالإضافة إلى التنازل عن عوائد عقود المشروعات الممولة.

كما حصلت الشركة على تسهيلات بنكية تعتمد نظام التمويل الإسلامي لتجديد تسهيلات قائمة مع مجموعة سامبا المالية بقيمة 379 مليون.

وتهدف التسهيلات الائتمانية لتوفير التزام ضامن، وتمويل احتياجات رأس المال ورأس المال العامل لمشروعات محددة للشركة ولأهداف أعمال الشركة بشكل عام وبما يتوافق مع نظم التمويل الإسلامي، وتشتمل التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل مجموعة سامبا المالية على ما نسبته 74% كتسهيلات غير ممولة، وما نسبته 26% كتسهيلات ممولة.

وتتراوح مدة حدود التمويل ما بين 36 إلى 60 شهرا وفقاً لمدد المشروعات الممولة المختلفة، وسوف يتم سداد التسهيلات التي تم الحصول عليها بنظام المرابحة عند الحصول على عوائد المشاريع الممولة.