قالت أرامكو السعودية في تقرير سنوي إنها اكتشفت 8 حقول نفط وغاز جديدة في شرق البلاد في العام 2014، وحافظت على طاقتها الإنتاجية القصوى الثابتة عند 12 مليون برميل في اليوم، وتحقيق زيادة كبيرة في إنتاجها من الغاز.

وأضافت أرامكو “سيكون للغاز غير التقليدي إسهام ملاحظ في خططها لزيادة الإنتاج الإجمالي للغاز”.

وتم اكتشاف 5 حقول غاز جديدة، هي أبو علي وفرس وأمجد والبديع وفارس، إلى جانب حقلين للنفط هما السعداوي والناقة. أما الحقل الثامن فهو حقل القدقاد للنفط والغاز.

وأوضحت أرامكو أن برامجها الاستثمارية في القدرة على إنتاج النفط والغاز تحمل مؤشرات قوية على الالتزام بالإسهام في التنمية الاقتصادية المستدامة في السعودية، ودعم استقرار السوق، وتلبية الطلب المحلي على الطاقة بكفاءة، مع تلبية الطلب العالمي على منتجاتنا.

وقالت الشركة “أصبح إجمالي عدد حقول الغاز التي اكتشفتها أرامكو السعودية 129 حقلا”.

وقالت أرامكو إنه في الوقت الذي تقلص شركات النفط الأخرى أعمالها نتقدم نحن بخطى ثابتة لبناء المزيد من المصافي، كما نقوم بتنمية أعمالنا الكيمياوية العالمية.

وأضافت أن “هذا التوسع يهيئنا بصورة أفضل للاستفادة من النفط الخام، لإحداث نوع من التوازن المثالي في وجودنا الجغرافي بين آسيا وأوروبا وأميركا الشمالية”.

وأشار التقرير إلى أن أرامكو أنتجت 9.5 مليون برميل يوميا في المتوسط خلال 2014، وصدرت ما إجماليه 2.5 مليار برميل إلى عملائها في أنحاء العالم.

ولفتت الشركة إلى أنه في العقود المقبلة ستكون هناك حاجة لتوفير المزيد من الطاقة من مصادر عدة، لتلبية حاجات العالم الذي يتقدم بخطى متسارعة، والذي يتوقع أن يرتفع الطلب على النفط وحده فيه من نحو 93 مليون برميل في اليوم حالياً إلى 111 مليون برميل في اليوم في العام 2040.

ولفتت أرامكو إلى أن إيجاد خيارات أكثر ذكاء لإنتاج واستخدام والاستفادة من الطاقة أمر حيوي بالنسبة لنا جميعاً، “ومن هنا فإننا نقوم بأعمال تفتح آفاقاً جديدة على صعيد صناعة الطاقة والابتكار من أجل الاستفادة من الإمكانات الكاملة لمواردنا”.

وفي نهاية 2014، قالت أرامكو إن احتياطياتها من النفط الخام والمكثفات بلغت 261.1 مليار برميل، بينما وصلت احتياطياتها من الغاز الطبيعي إلى 294 تريليون قدم مكعبة، وكلاهما مستوى قياسي.