كشف السفير السيرلانكي بالرياض محمد عزمي، أن عدد العمالة السيرلانكية بالمملكة يبلغ 200 ألف، بينهم 100 ألف في وظائف مهنية و100 ألف عاملة منزلية، وأن سفارته تعمل على معالجة مشكلة الهروب المتزايد لعاملاتها المنزليات.

وأوضح السفير السيرلانكي، وفقاً لـ”الرياض”، أن السفارة تعمل على توعية عاملاتها المنزليات وإيجاد برامج تدريبية لدى مكاتب الاستقدام السيرلانكية، الأمر الذي سيحد من مشكلة الهروب، داعياً مكاتب الاستقدام السعودية للتركيز على الكيف وليس الكم عند استقدام العمالة المنزلية السيرلانكية.

وفيما عزا عزمي تأخر إجراءات استقدام العمالة السيرلانكية إلى تعامل مكاتب الاستقدام السعودية مع مكاتب سيرلانكية ضعيفة ليس لديها برامج تدريبية للعمالة المنزلية، توقع أن تشهد الفترة القادمة زيادة في أعداد العمالة المهنية المستقدمة من سيرلانكا للمملكة.

وحمّل السفير الإعلام السيرلانكي مسؤولية الحد من تصدير العمالة المنزلية إلى المملكة، وذلك بما ينشره من سلبيات حول سوء معاملة الكفلاء السعوديين للعاملات، إلا أن البرامج التدريبية والتوعية بالعادة والتقاليد السعودية كفيلة بمواجهة هذه التحديات.