أكد رجلا أعمال أن مبيعات منتجات التبغ ومشروبات الطاقة والمشروبات الغازية شهدت تراجعاً حاداً، منذ بدء تطبيق الضريبة الانتقائية في 11 يونيو المنصرم بواقع 100% لمنتجات التبغ ومشروبات الطاقة و50% للمشروبات الغازية.

وقال رجل الأعمال أحمد الزاهر، بحسب “عكاظ”، إن الطلب على مشتقات التبغ تراجع (50 – 90%) على بعض المنتجات مقارنةً بالفترة التي سبقت تطبيق الضريبة.

وأوضح أن مبيعات التبغ كانت تسجل سابقاً نحو مليون ريال أسبوعياً، وتراجعت بشكل كبير مؤخراً، وذلك بفعل قيام التجار والمستهلكين بتخزين كميات من البضائع قُبيل بدء تحصيل الضريبة.

وتوقع الزاهر عودة الحركة الشرائية لطبيعتها بشكل تدريجي في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر، وذلك بعد نفاذ مخزون المحلات والبقالات والمستهلكين من البضائع.

من جانبه، أكد رجل الأعمال علي الأحمد أن مشروبات الطاقة والمياه الغازية سجلت انخفاضاً يقدر بنحو 50% خلال الأيام القليلة الماضية مقارنةً بالفترة السابقة على بدء تطبيق الضريبة الانتقائية.